سياسي دولي

مجلس النواب الليبي والبعثة الأممية يدينان اختطاف نائبة في الذكرى الأولى لاختفائها

 

مجلس النواب الليبي والبعثة الأممية يدينان اختطاف نائبة في الذكرى الأولى لاختفائها

أدان مجلس النواب الليبي التابع لحكومة الوفاق الشرعية، الجمعة، استمرار جريمة اختطاف النائب “سهام سرقيوة” في الذكرى الأولى لاختفائها قسرياً.

وأصدر المجلس بياناً استنكر فيه قيام مجموعة مسلحة باختطاف النائب قبل عام، واصفاً الجريمة بأنها تستهدف إرادة الليبين وحريتهم وسيادتهم واستقلال قرارهم.

وطالب المجلس الجهات الأمنية والقضائية محلياً ودولياً، بفتح تحقيق يكشف عن مصير النائب سرقيوة ويقدم المختطفين للعدالة، وأكد على إصراره على معرفة الحقيقة والاقتصاص من الجناة.

كما أعربت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، الجمعة، عن قلقها بشأن سلامة النائب، مع غياب أي أخبار عن مصيرها أو مكان وجودها.

وشددت على أن الحكومة غير الشرعية شرق ليبيا مسؤولة بموجب القانون عن سلامة جميع الأشخاص في مناطق سيطرتها، مطالبة بمنع وقوع الجرائم والتحقيق فيها وتقديم الجناة إلى العدالة بموجب القانون الدولي.

واختطفت مجموعة مسلحة تنتمي لكتيبة 106 التابعة لميليشيات حفتر النائب سهام سرقيوة من منزلها في مدينة بنغازي في 17 تموز 2019، بعد رفضها عدوان حفتر حينها على طرابلس.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى