سياسي دولي

قرار صادم بالكويت يقضي بترحيل 9 آلاف سوري

أصدرت دولة الكويت قرار بترحيل أكثر من 120 ألف وافد أجنبي بينهم 9 آلاف سوري خلال الأيام القادمة.

وذكرت صحيفة القبس الكويتية أن “القرار تم إصداره بشكل فعلي يوم أمس الثلاثاء، يقضي بترحيل 120 ألف وافد ممن عليهم غرامات أو مخالفات قانونية”.

وأضافت بأن “قرار الترحيل سيشملهم وحتى ولو دفع ما عليهم من غرامات مالية، وسيتم منعهم من تجديد إقامتهم”.

وتابعت بأن المخالفين تم ضبطهم عن طريق أجهزة الحاسب الآلي في وزارتي الداخلية والشؤون الاجتماعية.

وختمت الصحيفة بأن المخالفين لم يستفيدوا من المهلة الإنسانية التي قدمتها لهم وزارة الداخلية لمغادرة البلاد بأمان، ودون دفع الغرامات المستحقة عليهم، ومن دون تحميلهم تكاليف السفر، فضلًا عن منحهم أحقية العودة إلى البلاد مرة أخرى بإجراءات جديدة.

ويعيش في الكويت أكثر مِن 146 ألف سوري، أغلبهم من المقيمين قبل عام 2011، وفق الإحصائيات الكويتية.

الجدير ذكره أن العديد من الشركات الكويتية أنهت عقود العمالة الوافدة لديها بسبب الأزمة الاقتصادية جراء وباء فيروس كورونا، وسط دعوات لتقليص العمالة الوافدة في البلاد وإحلال الكويتيين بدلًا منهم.

تعليق واحد

  1. كله من العنصرية الكلامية… اللي عما يحدث في دولة الكويت مبرمج وهناك أيدي خفية تلعب على حبل الكذب والتأجيج العنصري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى