غير مصنف

في ذكرى مجزرة الحولة الائتلاف الوطني : على المجتمع الدولي تحمل المسؤولية تجاه المجازر التي ارتكبها نظام الأسد

 

في ذكرى مجزرة الحولة الائتلاف الوطني : على المجتمع الدولي تحمل المسؤولية تجاه المجازر التي ارتكبها نظام الأسد

 

في ذكرى مجزرة الحولة الائتلاف الوطني : على المجتمع الدولي تحمل المسؤولية تجاه المجازر التي ارتكبها نظام الأسد

طالب الأئتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، الأحد، المجتمع بتحمل مسؤولياته تجاه المجازر والأوضاع في سوريا التي ارتكبتها قوات النظام.

وحث جميع الأطراف الدولية لدفع القرارات الدولية، لتنفيذها وإتمام الحل السياسي استنادا إلى بيان جنيف.

وجاء ذلك في بيان لللائتلاف الوطني في الذكرى الثامنة للمجزرة التي ارتكبتها قوات النظام بمنطقة الحولة بحمص، في الخامس والعشرين من أيام عام ٢٠١٢، والتي راح ضحيتها ١٠٨ من المدنيين جلهم من النساء والأطفال.

ونوه الائتلاف في بيانه، المجزرة كانت “جس نبض للمجتمع الدولي من قبل النظام ومدى مساعي العالم للتحرك لإنقاذ المدنيين.

وأردف البيان، أن عدة دول نددت بالمجزرة وطردت سفراء النظام لديها، دون اتخاذ إجراءات فعلية كملاحقة المسؤولين أو محاسبتهم.

ونوه البيان، بأن اللجنة القانونية في الائتلاف ومنظمات حقوقية عالمية تعمل على متابعة ملفات الجرائم التي ارتكبها النظام بحق السوريين وتوثيقها، وتعمل على ممارسة الضغوط من أجل نقل الملف إلى المحكمة الجنائية الدولية.

وسبق أن ذكر رئيس الائتلاف الوطني السوري لقوى الثورة والمعارضة السورية أنس العبدة في بيان له أن نظام الأسد مسؤول بشكل مباشر، عن الجرائم والمجازر والتهجير و كل ما ارتكب بحق الشعب السوري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى