ميدانية

العثور على جثة أحد عناصر التسويات شرق درعا

صورة تعبيرية

عُثر على جثة رجل، الثلاثاء، على الطريق الواصل بين بلدتي الجيزة والطيبة شرق درعا.

وذكرت وسائل إعلام محلية أنه عُثر على جثة “محمد المبارك” الملقب “أبو علي الشنيع” وعليها آثار تعذيب واضحة، بعد اختفائه منذ ظهر الاثنين.

وأضافت أن المبارك حاصل على بطاقة تسوية مع النظام، وكان يعمل رئيس مخفر الشرطة الحرة في الجيزة قبل سيطرة قوات النظام على المنطقة.

وتستمر عمليات الاغتيال في درعا، مستهدفة مدنيين وعسكريين وعناصر تسويات دون معرفة الجهة المنفذة، مع عدم قدرة النظام على تحقيق الاستقرار في المنطقة بعد عامين على السيطرة عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى