سياسي محلي

أنور رسلان ينفي وجود تعذيب في الفرع 251 بدمشق

خاص شاهد

نفى العقيد أنور رسلان، رئيس قسم التحقيق السابق في الفرع 251 (الخطيب) بدمشق، الاثنين، وجود أي تعذيب للمعتقلين في الفرع، خلال الجلسة الثانية من محاكمته في محكمة كوبلنز الألمانية.

وقال المحامي أنو البني في تصريحات إعلامية، إن رسلان نفى وجود أي تعذيب في فرع الخطيب، وأن كل ما يشاع عن التعذيب فيه كذب وافتراء.

وأضاف أن رسلان لم يدافع عن نفسه فقط، وإنما دافع عن النظام وحاول تبييض صفحته، ورمى المسؤولية عن أية عملية تعذيب، إن حصلت، على محمد ديب زيتونة مدير إدارة أمن الدولة عام 2012، وحافظ مخلوف رئيس القسم 40 وتوفيق يونس رئيس الفرع 251 وعبد المنعم نعسان نائب رئيس الفرع 251.

ويحاكم العقيد أنور رسلان في محكمة كوبلنز في ألمانيا، بعد رفع دعاوى قضائية عليه من ضحايا قام بتعذيبهم بعد اندلاع الثورة، ويواجه 58 تهمة كالتعذيب والاغتصاب.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى