إنسانية

منظمة العفو الدولية تخاطب الاردن بشأن الركبان

صورة منقولة

قالت منظمة العفو الدولية إن على السلطات الأردنية، السماح بوصول المساعدات الإنسانية والخدمات الأساسية إلى مخيم الركبان.

وأردفت المنظمة في بيان لها ،الخميس، من أن نقص الرعاية الطبية الأساسية في المنطقة المعروفة باسم “الساتر الترابي”، يعرض حياة الآلاف للخطر في ظل تفشي وباء فيروس كورونا.

وأبدت قلقها إزاء نقص الرعاية الصحية للأمهات، مما يعني أن النساء الحوامل اللاتي يحتجن إلى عملية قيصرية يُجبرن على السفر للولادة في الأراضي التي تسيطر عليها الحكومة السورية، ثم تمنع قوات الأمن السورية هؤلاء النسوة من العودة إلى أسرهن في المخيم.

وذكر البيان أن الأشخاص المقيمين في مخيمات الساتر الترابي (الركبان) يفتقرون إلى الغذاء والمياه الصالحة للشرب والأدوية منذ أكثر من أربع سنوات، وبشكل متزايد في العامين الماضيين وأنه يجب على الحكومتين السورية والأردنية ضمان إمكانية وصول المساعدات الإنسانية، بشكل عاجل، وبلا قيود”.

وسبق أن حذر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية من خطر يحوم حول مخيم “الركبان” بسبب نقص الغذاء والمواد الطبية، ويعاني سكان مخيم الركبان، من تردي الأوضاع الصحية والطبية وانعدام الدعم المقدم لهم.

تعليق واحد

  1. اللهم ارحمنا برحمتك
    اللهم كف بلاء المرتزق والمنافقين عن أهلنا في المناطق المحررالمساكين والمهجربن في مكان وخاصة فر الاردن ولبنان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى