إنسانية

عودة نحو 22 ألف مهجّر خلال 72 ساعة إلى ريفي حلب وإدلب

بيان منسقو الإستجابة

 

عاد 21.890 مهجر إلى مدنهم وبلداتهم في ريفي إدلب وحلب خلال 72 ساعة الماضية.

وقال منسقو استجابة سورية في بيان، الخميس، إن أعداد العائدين الكلية منذ 5 آذار 2020 حتى 7 أيار بلغت 256.487 نسمة.

وطالب منسقو الاستجابة في بيانهم المجتمع الدولي والمنظمات الدولية بتحمل مسؤولياتهم تجاه المدنيين في إدلب وزيادة الفعالية الإنسانية في المنطقة.

كما دعوا المنظمات والهيئات الإنسانية للاستجابة الفورية لاحتياجات العائدين من مخيمات ومناطق التهجير إلى أماكن استقرارهم في ريفي حلب وإدلب.

وجدد المنسقون مطالبتهم بتحسين واقع المخيمات بعد تعرض أكثر من 6355 عائلة ضمن 73 مخيماً للضرر بسبب الهطولات المطرية والعواصف خلال فصل الشتاء.

وكانت الحملة العسكرية لقوات النظام وحلفائه من الروس والإيرانيين، تسببت بتهجير أكثر من مليون مدني من بلداتهم وقراهم في ريفي إدلب وحلب وريف حماة الغربي، نحو مخيمات على الحدود التركية تفتقر لأدنى مقومات الحياة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى