إنسانيةمحلية

عودة 20% من المهجرين عن مناطقهم في ريفي حلب وإدلب

احصائية منسقو الإستجابة

 

عاد نحو 20% من مجموع المهجرين من مناطق ريفي حلب وإدلب منذ دخول اتفاق وقف إطلاق النار في المنطقة حيز التنفيذ في 6 آذار الماضي.

ووثق فريق “منسقو استجابة سوريا”، الاثنين، أعداد العائدين إلى قراهم وبلداتهم في ريفي حلب وإدلب، فبلغ العائدون إلى بلدات وقرى ريف إدلب 24836 عائلة، بنسبة 13.36% من إجمالي المهجرين.

كما بلغ عدد العائدين إلى ريف حلب 15179 عائلة، بنسبة 7.43% من آجمالي المهجرين، بحسب توثيق منسقو الاستجابة.

وبلغت نسبة العائدين بشكل عام 20.79% من إجمالي المهجرين من قراهم وبلداتهم بسبب الحملة العسكرية الأخيرة على المنطقة.

وقدّر منسقو الاستجابة في بيان نُشر بتاريخ 26 آذار الماضي، أسباب عدم عودة المهجرين الكلية، بانعدام الخدمات وتضرر البنى التحتية في بلداتهم وقراهم بسبب القصف، وعدم الثقة بنوايا روسيا وقوات النظام، والخوف من انفجار ذخائر من مخلفات القصف، والقلق من الأبنية الآيلة للسقوط.

ويقطن المهجرون من مدن وبلدات وقرى ريفي حلب وإدلب في خيام على الحدود التركية تفتقر لأدنى الاحتياجات والخدمات الضرورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى