محلية

سرقة محلين تجاريين قرب المربع الأمني للنظام في السويداء

الصورة تعبيرية

 

سُرق محلان تجاريان بالقرب من المربع الأمني للنظام، أثناء فترة حظر التجول في مدينة السويداء جنوب سوريا.

وذكرت مصادر محلية موالية للنظام، أن السرقة تمت، فجر السبت، على بعد أمتار قليلة من محرس أمني ومن قسم شرطة المدينة.

وأضافت المصادر أن المحلين هما محل لبيع الملابس ومحل غذائيات، ويقعان متتصف الطريق بين شرطة مدينة السويداء ومبنى المحافظة في المدينة.

وأوضحت أن اللصوص كسروا أقفال المحلين وقاموا بالسرقة فجراً أثناء حظر التجول المفروض ضمن إجراءات الحد من تفشي فيروس كورونا، ولاذوا بالفرار.

وأشارت المصادر أن “الجهات المعنية” جاءت إلى موقع السرقة في الصباح وعاينته ثم عادت إلى مقراتها دون إبداء اهتمام بالأمر.

وعلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي على الحادثة مبدين استغرابهم من عدم ملاحظة عناصر المحرس أو الشرطة لعملية السرقة، بالرغم من قرب موقع السرقة من مقراتهم داخل المدينة.

وقال أحد المعلقين، “بالمصاري بيعملوا حالن مو شايفين”، ليرد آخر “حاميها حراميها من 70 سنة”، وعلق ثالث “لو اجا حدا يكتشف السرقة بيرجعوه جماعة المربع الأمني لبين ما يخلصوا، صارت واضحة متل عين الشمس”.

ويضم المربع الأمني في مدينة السويداء مبنى المحافظة وقيادة الشرطة وشعبة المخابرات وحاجز لقوات النظام.

ووثقت عدة شبكات حقوقية عمليات سرقة لمحلات تجارية في مناطق سيطرة النظام أثناء فترة حظر التجول، حيث تُفرض عقوبات بالسجن تتراوح بين 3 أشهر و3 سنوات، ومخالفات مالية من 50 ألف إلى 300 ألف ليرة سورية، لكل من يخالف قرار الحظر.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى