ميدانية

نيويورك تايمز: إسرائيل حذرت عناصر حزب الله في سوريا قبل قصف مواقعهم

كشفت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية أن إسرائيل “تبنت أخيراً سياسة تحذير عناصر حزب الله في سوريا قبل قصف مواقعهم”.

وذكرت الصحيفة في مقال نُشر بتاريخ 22/4/2020 أنها استندت في معلوماتها على تحليلات وشهادات عدد من المسؤولين الإسرائيليين والشرق أوسطيين الحاليين والسابقين، في إشارة إلى الهجوم الصاروخي بطائرة مسيرة على سيارة تقل عناصر للحزب على الحدود السورية اللبنانية في 15 نيسان الجاري.

ونقلت الصحيفة عن مصدر موالٍ لإيران أن عناصر حزب الله في سوريا تلقوا مكالمات هاتفية مفاجئة من مسؤولين إسرائيليين نبّهوهم فيها إلى ضرورة إخلاء قواعدهم قبل قصفها.

كما أفاد مسؤول استخباراتي، بحسب الصحيفة، إلى إطلاق إسرائيل صاروخاً تحذيرياً، في هجوم 15 نيسان، لإخبار عناصر حزب الله بضرورة الهرب، وبعد هروبهم من السيارة، عادوا لأخذ أمتعتهم وبعدما ابتعدوا أُطلق الصاروخ الثاني الذي دمر السيارة.

وأكدت الصحيفة أنه “فيما لم تتردد إسرائيل في قتل الإيرانيين في سوريا، بعد تدخلهم عسكرياً هناك، امتنعت إلى حد كبير عن قتل عناصر حزب الله”.

وخلصت الصحيفة إلى أن هناك تحولٌ في “قواعد الاشتباك غير الرسمية بين إسرائيل وحزب الله”، لافتة إلى امتناع الحزب عن قتل إسرائيليين في السنوات الأخيرة، ، بالرغم من خطابه التصعيدي المتوعد.

ويشارك حزب الله اللبناني في المعارك ضد الشعب السوري إلى جانب قوات النظام، وارتكب عناصره، بحسب منظمات حقوقية، الكثير من الجرائم والانتهاكات بحق السوريين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى