سياسي محلي

العبدة: في شهر البذل لا تنسوا أهلنا في المخيمات وارفعوا دعاءكم للمعتقلين

 

وجه أنس العبدة، رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة، كلمة للشعب السوري، الخميس، هنأهم فيها بحلول شهر رمضان المبارك.

وقال العبدة في كلمة مصورة، رمضان شهر الكرم والبذل والإنفاق في سبيل الله، أذكّر كل سوري قادر داخل سوريا وخارجها، بأهلنا في المخيمات والشمال، كذلك الرازحون تحت احتلال النظام.

وأضاف العبدة، في هذا الشهر الفضيل، لا تنسوا المعتقلين والمصابين من دعائكم، منوهاً أن النظام كان يتعمد ارتكاب مجازره في شهر رمضان، كمجازر ليلة السابع والعشرين في دمشق ومجازر بابا عمرو وباب الدريب في حمص، والحراك بدرعا، وديرالزور وريف دمشق، كذلك اقتحام مدينة حماة الأول عام 2011.

ونوه العبدة إلى أهمية عدم التفريط بغنائم شهر رمضان من صلاة وصلة رحم، مع الأخذ بالاعتبار التوصيات الصحية للوقاية من فيروس كورونا، داعياً لاتخاذ تدابير الوقاية كالصلاة مع العائلة وصلة الرحم عبر وسائل الاتصال الحديثة.

وختم كلمته بالتأكيد على حتمية انتصار الثورة حتى “تشرق شمس الحرية ونرى زوال الظلم ونشهد نهاية الطاغية”.

وأعلنت سوريا وتركيا وعدة دول عربية وإسلامية، الجمعة 24 نيسان أول أيام شهر رمضان المبارك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى