محلية

النظام يوسع القصف بخرق واضح للهدنة بإدلب

الصورة منقولة

 

وسّعت قوات النظام والميليشيات الإيرانية من نطاق قصفها الإثنين بخرق اتفاق وقف إطلاق النار وذلك بقصف قرى وبلدات ريف إدلب.

وبحسب مراسل وكالة شاهد فإن “قوات النظام قصفت بقذائف المدافع الثقيلة على قرى بينين وكفرعويد ومعربليت وفليفل جنوبي إدلب، دون وقوع أضرار بشرية في صفوف المدنيين”.

وأضاف أن “قوات النظام قصفت قرى وبلدات أفس والصالحية وسان شرق إدلب، وبلدة معارة النعسان من مواقع النظام في بلدة كفر حلب شمال إدلب وبلدة التفاحية شمال اللاذقية”.

وفي السياق ذاته حلّقت طائرات الاستطلاع الروسي بشكل مكثف فوق بلدات وقرى إدلب لليوم الثالث على التوالي.

وتعتبر هذه ليست المرة الأولى التي تخرق بها قوات النظام اتفاق الهدنة في مناطق إدلب وريف حلب الغربي.

الجدير ذكره أن كل من الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان” ونظيره الروسي “فلاديمير بوتين” وقّعا في تاريخ 5 آذار اتفاقًا في العاصمة الروسية موسكو، ينص على إيقاف القصف والقتال في المنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى