محلية

قوات الأسد تغلق مخبزين شرقي الرقة: رفض أصحابهما بيع الخبز للدفاع الوطني

شاهد – متابعات
داهمت قوات الأسد فرني العلي والرشيد بمدينة معدان شرقي الرقة وعملت على إغلاقهما واعتقال العمال، اليوم الأحد.

وقالت شبكة “عين الفرات” المحلية، إنَّ إغلاق الأفران جاء على خلفية رفضهما بيع الخيز لعناصر ميليشيا الدفاع الوطني المدعومة روسياً نظراً لقلة الكميات المخصصة للأهالي من إنتاج الأفران.

وأكدت أن عناصر الأمن العسكري أخبروا عمال الفرنين قبل اعتقالهم بأنَّ إغلاق الفرنين والاعتقال هو لرفضهم إعطاء الخبز لعناصر ميليشيا الدفاع.

وألمحت الشبكة إلى أن حالة من التخوف تسود لدى مالكي الفرنين من أن يقدم عناصر الأمن العسكري على بيع معداتهما عقب الإغلاق وبسط نوع من السيطرة عليهما.

يشار إلى أت أصحاب وعمال الأفران بمناطق سيطرة النظام والميليشيات الإيرانية باتوا ضحية لإجرام عناصر الميليشيات الإيرانية والرديفة وتسلطهم ومحاولاتهم الدائمة للسيطرة على إنتاج المخابز لبيعه في السوق السوداء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى