سياسي دولي

أعضاء في الكونغرس يطالبون بفتح تحقيق ضد جون كيري

شاهد – متابعات
دعا 19 عضواً من الكونغرس الأميركي في رسالة إلى بايدن، إلى عزل وزير الخارجية الأسبق، جون كيري، من مجلس الأمن القومي وذلك على خلفية تسريب لوزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، يقول فيه إن كيري أبلغه بأكثر من 200 عملية إسرائيلية في سوريا حين كان وزيراً للخارجية في عهد الرئيس السابق باراك أوباما.

كما طالب الموقعون على الرسالة الرئيس جو بايدن، بفتح تحقيق في الادعاءات، على اعتبار أن “الكشف عن معلومات حساسة، سواء كان ذلك عن قصد أم بغير قصد، عن أحد أهم حلفائنا وأكثرهم موثوقية في المنطقة هو بحد ذاته سبب لإبعاد كيري من إدارتكم”.

وذكرت قناة فوكس نيوز، أن أعضاء الكونغرس اتهموا كيري بالتواطؤ مع إيران لتقويض الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب. وقالوا إن له “تاريخ طويل في استخدام دبلوماسية المعاملات ضد المصالح الفضلى للولايات المتحدة أو حلفائها”.

من جانبه، نفى جون كيري التسريبات، واصفاً إياها بأنها “خاطئة بشكل لا لبس فيه”، مؤكداً على أن “ذلك لم يحصل سواء عندما كنت وزيراً للخارجية أو بعد ذلك”.

يشار إلى أن التسجيل الذي سربه موقع “إيران إنترناشونال” المعارض للنظام في إيران، والذي تتجاوز مدته الثلاث ساعات، أثار الجدل أيضا داخل إيران فقد أظهر استياء وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف من التدخل الواسع الذي كان يمارسه قاسم سليماني، في السياسة الخارجية للبلاد، بما في ذلك الشأن الدبلوماسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى