سياسي دولي

الأمم المتحدة: ارتفاع نسبة الانتحار في شمال غرب سوريا بشكل كبير

شاهد – متابعات
كشفت منظمة أنقذوا الأطفال التابعة للأمم المتحدة ارتفاع عدد الأطفال الذين يحاولون الانتحار أو ينتحرون في شمال غربي سوريا.

وقالت المنظمة إن العدد الإجمالي لحالات الانتحار في المنطقة بنهاية عام 2020 قفز بنحو 90% مقارنة بالأشهر الثلاثة الأولى من العام الماضي.

وأكدت المنظمة أنها سجلت 246 حالة انتحار و 1748 محاولة في الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2020 وحده.

وأشارت إلى أنه من بين أولئك الذين حاولوا الانتحار، 42 على الأقل تبلغ أعمارهم 15 عاماً أو أقل، بينما 18% هم من المراهقين والشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و 20 عاماً.

وقالت سونيا كوش، مديرة استجابة منظمة إنقاذ الطفولة في سوريا، إن الوضع “مقلق للغاية”، مضيفة: “بعد عشر سنوات من الصراع، نرى الآن أطفالاً يلجأون إلى الانتحار”.

وأضافت أنه “لأمر محزن للغاية أن يصل الأطفال إلى نقطة لا يرون فيها مخرجاً آخر من حياة لا يمكنهم فيها الحصول على التعليم أو الغذاء الكافي أو المأوى المناسب”.

تجدر الإشارة إلى أن معظم حالات الانتحار سببها الفقر وسوء الأوضاع المعيشية والاقتصادية والاجتماعية، وضيق الحال الذي وصل إليه الأهالي خاصة النازحين والمهجرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى