محلية

أحدث نسخة من المدرعة الروسية “فيستريل” موجودة في سوريا

شاهد – متابعات
كشفت صحيفة “روسيسكايا غازيتا” الروسية، عن وجود أحدث نسخة من العربة المدرعة الروسية “فيستريل” والمعروفة باسم “الطلقة” في سوريا.

وأوضحت الصحيفة، يوم الأربعاء، أن العربة تتميز بتسليحها إذ تحتوي على برج الأسلحة “mb2-04”.

كما تتضمن العربة في داخلها الكثير من الأسلحة منها، مدفع 2A42″”، وهو مدفع سريع له القدرة على تدمير الأهداف الجوية والأرضية، ويمكن تركيب قاذفة قنابل آلية (AG-17) للعربة أيضًا.

وتحتوي “فيستريل” على الموازن الكهروميكانيكي، الذي يضمن إصابة الهدف بدقة في أثناء الحركة، والكشاف الليزري الذي يجري بواسطته استخدام الأسلحة المدمرة في الليل.

وتزن المدرعة الروسية حوالي 12 طنًا، وتتسع لتسعة جنود، كما تبلغ قوة محركها 240 قوة حصانية، وتستطيع السير على طريق معبد بسرعة 90 كيلومترًا بالساعة، ويمكن تزويدها بوقود يكفي لـ 1100 كيلو متر.

ومنذ التدخل الروسي لدعم نظام الأسد في العام 2015 تحولت سورية إلى مسرح لتجريب واستعراض الأسلحة الروسية التي ساندت قوات الأسد في معظم عملياتها البرية والجوية ضد الشعب السوري.

وكان الرئيس الروسي “فلاديمير بوتن” تفاخر في شباط 2018 في خطابه السنوي أمام البرلمان الروسي (الدوما) بأن “العالم يعرف الآن أسماء كل أسلحتنا الرئيسة بعد عملية سوريا”، مؤكدًا على أن نجاعة العملية الروسية الجارية في سوريا، كونها تظهر زيادة قدرات بلاده الدفاعية.

ومؤخرا، اختبرت القوات الروسية في سوريا تقنية توجيه أحدث طائرات “إينوخودتس” المسيرة الروسية، لضرب أهداف عبر تقنية اتصال بعيدة المدى “ستريليتس إم”.

وبحسب قناة “زفيزدا“، اختبر الجيش الروسي 359 سلاحًا حديثًا في سوريا ضمن ظروف قتالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى