سياسي دولي

ثلاثة شروط أمريكية للاعتراف بـ”الانتخابات الرئاسية” في سوريا

شاهد – متابعات
كشفت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة “ليندا غرينفيلد” عن موقف بلادها من الانتخابات الرئاسية التي يعتزم نظام الأسد تنظيمها، وشروط الاعتراف بها.

وأكدت المندوبة الأمريكية، أن ما تسمى بالانتخابات الرئاسية، التي يخطط النظام لإجرائها في 26 أيار المقبل، “لن تكون حرة ولا نزيهة، بل مزيفة ولا تمثل الشعب السوري”.

وشددت على أن الانتخابات الشرعية في سوريا هي “التي تجري وفقاً لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254، وبموجب دستور جديد، وتحت إشراف الأمم المتحدة، ويشارك بها اللاجئين والنازحين”.

وأشارت غرينفيلد إلى أن الولايات المتحدة لن تدعم أي مساعدات لإعادة الإعمار تعود بالنفع على النظام، وفي غياب التقدم في الحل السياسي وفقاً للقرار 2254.

وأضافت أن الولايات المتحدة تقف مع كل الشعب السوري، وتطالب النظام بوقف إطلاق النار على مستوى البلاد، وإيجاد حل سياسي لـ”الصراع”.

وناشدت المندوبة الأمريكية مجلس الأمن الدولي لتمديد آلية إدخال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود.

تجدر الإشارة إلى أن آلية إدخال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود تنتهي في 11 تموز القادم، وسط مخاوف من استخدام روسيا والصين لحق النقص ضد تمديدها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى