محلية

نظام الأسد يعتقل طلاباً تحدثوا عن الفساد في جامعة دمشق

شاهد – متابعات
أقدمت الأفرع الأمنية التابعة لنظام الأسد خلال اليومين الماضيين، على اعتقال عدد من الطلاب الجامعيين بعدما فضحوا فساد المُدرسين والإدارة في جامعة دمشق.

وقالت مصادر إعلامية، إن اعتقال الطلاب جاء بذريعة التشهير وإنشاء صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي “لنشر معلومات خاطئة عن الحياة الجامعية”.

وأشارت إلى أن الطلاب المعتقلين يدرسون في كلية الحقوق والآداب في جامعة دمشق، موضحة أنه جرى التحقيق معهم داخل فرع الأمن الجنائي التابع للنظام.

وبحسب المصادر فإن الطلاب نشروا في وقت سابق أخباراً عن تقاضي الأساتذة رشاوى مقابل تسريب الأسئلة لبعض الطلاب، وتورط بعضهم بوضع علامات غير مستحقة لعدد آخر.

وجرت الاعتقالات خلال عملية مداهمة نفذتها عناصر الأفرع الأمنية لحرم الجامعة، والسكن الطلابي، تزامناً مع اعتداء لفظي وجسدي بحق المعتقلين أمام باقي الطلاب.

تجدر الإشارة إلى أن العديد من التقارير تحدثت في وقت سابق عن تحول الجامعات التابعة لنظام الأسد لمركز لانتشار المخدرات، فضلاً عن الفساد المستشري وقيام الأساتذة ببيع الأسئلة للطلاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى