محلية

نظام الأسد يعلن استعداده لتسليم الحوالات بـ”الدولار” لهذه الفئات

شاهد – متابعات
أعلنت شركات صرافة في دمشق إمكانية تسليم التجار والصناعيين حوالاتهم الخارجية بالدولار الأمريكي، وهو ما يخالف مرسوما يجرم التعامل بغير الليرة السورية داخل مناطق نظام الأسد.

ويرى خبراء أن هذا يعني استثناء التجار والصناعيين من المراسيم التي تجرم التعامل بغير الليرة السورية، لكن بشكل غير رسمي.

كان عابد فضلية، رئيس هيئة الأوراق والأسواق المالية التابعة لنظام الأسد، اقترح تعديل المرسوم رقم “3” لعام 2020، الذي يجرم التعامل بالدولار، داعيا إلى إيجاد أقنية رسمية للفعاليات الاقتصادية للتعامل بالعملة الأجنبية.

ونص المرسوم التشريعي رقم 3 الصادر في 18 كانون الثاني 2020، على أن كل شخص يتعامل بغير الليرة السورية كوسيلة للمدفوعات “يعاقَب بالأشغال الشاقة المؤقتة لمدة لا تقل عن سبع سنوات”.

يذكر أن رأس النظام أصدر أيضا، المرسوم رقم “4” لعام 2020، الذي يعاقب بالاعتقال المؤقت، مع غرامة من مليون إلى خمسة ملايين ليرة سورية، لكل “من أذاع أو نشر أو أعاد نشر وقائع ملفقة أو مزاعم كاذبة أو وهمية بإحدى الوسائل، لإحداث التدني أو عدم الاستقرار في أوراق النقد الوطنية أو أسعار صرفها المحددة بالنشرات الرسمية، ولزعزعة الثقة في متانة نقد الدولة وسنداتها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى