محلية

مقتل شخص وإصابة زوجته برصاص الحرس الثوري في مدينة تدمر

شاهد – متابعات
قتل أحد المدنيين وأصيبت زوجته بعد أن أطلقت دورية تابعة لميليشيا الحرس الثوري الإيراني، ليل يوم الأربعاء، النار على دراجة نارية أثناء مرورها من حي الصناعة بمدينة تدمر شرقي حمص، كان الزوجان يستقلانها.

وقالت شبكة “عين الفرات” المحلية، إن عدي المحمد،كان عائداً مع زوجته، فاتن الحسين، إلى منزلهما في حي الصناعة على متن دراجتهما النارية عندما أطلقت دورية الحرس الثوري النار عليهما.

وتسببت الحادثة بمقتل عدي على الفور وإصابة زوجته بطلقتين استهدفتا أطرافها السفلية ونقلت على إثرهما إلى مستشفى تدمر العسكري.

وأوضحت الشبكة أن دورية ميليشيا الحرس كانت تريد استهداف شخص آخر ولكنها تعاملت مع المحمد وزوجته دون معرفة أي معلومة حول هويتيهما.

وأكدت أن قوات الأسد لم تعلق على الجريمة، في الوقت الذي التزم فيه ذوو الضحايا الصمت خوفاً من بطش الميليشيات الإيرانية بهم، خاصةً وأنَّ تدمر مدينة تعتبر بعيدة عن الجميع وتحكمها الميليشيات الإيرانية بقبضة حديدية على الرغم من الوجود الروسي فيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى