سياسي دولي

الأمم المتحدة تعلن بدء الخطوة الأولى لتحقيق العدالة لانتهاكات حقوق الإنسان بـ”سوريا”

شاهد -متابعات
كشف رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة، فولكان بوزكير، أن الجمعية بدأت اتخاذ الخطوات الأولى لتحقيق العدالة لضحايا انتهاكات حقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي في سوريا.

وقال في كلمة له يوم أمس: “يسعدني أن أشير إلى أن الطلبات (لم يوضح طبيعتها) قد وردت، بعد تمهيد الطريق نحو العدالة، ويجرى الآن اتخاذ الخطوات الأولى في هذا الشأن”.

وشدد المسؤول الأممي على أن “المساءلة والعدالة النزيهة والشاملة من بين الشروط المسبقة للمصالحة والعملية السياسية في سوريا”.

وأكد على ضرورة تمديد آلية المساعدات الإنسانية العابرة للحدود إلى سوريا، وقال: “إنه لأمر مخز أنه بعد 10 سنوات من الصراع، ما زلنا ندعو إلى وصول المساعدات الإنسانية لهذا البلد”.

ومضى بالقول: “يحدوني الأمل بأن تستمر عملية المساعدة الحاسمة العابرة للحدود التي تقوم بها الأمم المتحدة، وأدعو الدول الأعضاء في مجلس الأمن إلى ضمان تمديد هذه الولاية إلى ما بعد تموز المقبل”.

جدير بالذكر أن آلية إدخال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود تنتهي في شهر تموز المقبل، وقد المحت روسيا إلى أنها ستعرقل تمديدها، في حين تؤكد الأمم المتحدة أن ملايين السوريين بأمس الحاجة لهذه المساعدات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى