محلية

استشهاد شاب بقصف من طيران مسير غرب حماة

شاهد – خاص
استشهد شاب مدني وجرح آخرون اليوم الاثنين، جراء قصف جوي ومدفعي من قبل قوات الأسد في ريفي إدلب وحماة.

وقال مراسل “وكالة شاهد الإعلامية”، أن شاباً استشهد وأصيب آخر بجروح يوم أمس الاثنين، جراء استهدافهم من قبل طائرة مسيرة انتحارية أثناء عملهم في صيد السمك في بلدة خربة الناقوس في سهل الغاب غرب حماة.

في سياق متصل، أكدت منظمة الدفاع المدني السوري “الخوذ البيضاء” إصابة 5 أشخاص بجروح جراء قصف مدفعي لقوات النظام استهدف أطراف قرية الفطيرة وكنصفرة بريف إدلب الجنوبي.

وأعلنت منظمة الدفاع المدني السوري مقتل 46 مدنياً بهجمات لقوات نظام الأسد وحلفائه شمال غربي سوريا، منذ بداية العام 2021.

وأوضحت أن فرقها استجابت منذ بداية العام الجاري وحتى مساء الأحد الماضي، إلى ما يقارب الـ356 هجوماً نفذتها قوات الأسد على مناطق شمال غربي سوريا.

وأدت تلك الهجمات إلى استشهاد 46 شخصاً، بينهم 9 أطفال و6 نساء، وإصابة 126 آخرين، وتركزت على منازل المدنيين والحقول الزراعية والمنشآت الحيوية.

جدير بالذكر أن محافظة إدلب شمال غربي سوريا خاضغة لاتفاق وقف إطلاق نار توصلت إليها روسيا وتركيا في آذار عام 2020، إلا أن نظام الأسد يخرق ذلك الاتفاق منذ ذلك الوقت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى