محلية

قتلى وجرحى بينهم عميد إثر اشتباك بين الرابعة وحزب الله وسط حلب

شاهد – متابعات
تطور خلاف على مواد غذائية مسروقة، اليوم السبت، إلى اشتباك مسلح بين الفرقة الرابعة التي كانت ترافق شاحنات لقاطرجي قادمة من منبج، وحزب الله اللبناني وسط مدينة حلب.

وأدى القتال بين الطرفين إلى مقتل عنصر وإصابة ثلاثة آخرين من الفرقة الرابعة بينهم ضابط برتبة عميد، وإصابة عنصرين من قاطرجي، وعنصرين تابعين لحزب الله اللبناني.

وفي التفاصيل، قالت شبكة “عين الفرات” المحلية، إنَّ رتلاً عسكرياً تابعاً للفرقة الرابعة وميليشيا القاطرجي مر من معبر “التايهة” الذي يربط بين مناطق “قسد” والنظام وتوجه إلى مدينة حلب.

ويتألف الرتل من 12 سيارة تحمل 75 عنصراً، مع شاحنتين محملتين بمواد غذائية تم الاستيلاء عليها من السيارات التي تتوجه إلى مناطق سيطرة “قسد” أو إلى مناطق المعارضة السورية عبر منبج.

وأضافت الشبكة أنَّ حزب الله اللبناني أوقف الرتل عند حاجز حي جبرين وسط مدينة حلب، طالبا تقاسم السيارات المحملة بالمواد المسروقة، والحصول على إحدى السيارتين مقابل السماح للرتل بإكمال مسيرته، وهذا ما رفضه المسؤول عن الرتل، ما أدى لاندلاع القتال بين الطرفين.

وذكرت الشبكة أنَّ العلاقة بين الفرقة الرابعة والميليشيات الإيرانية تشهد توتراً ملحوظاً، حيث شهدت الآونة الأخير العديد من الاشتباكات والاعتقالات بين الطرفين، ووصلت الأزمة بين الطرفين لقتل أحد ضباط الفرقة الرابعة وعناصره تحت التعذيب في سجون الميليشيات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى