محلية

مقتل مجموعة من عناصر نظام الأسد بصاروخ موجه غرب حماة

شاهد – متابعات
لقي مجموعة من عناصر قوات الأسد مصرعهم يوم أمس الثلاثاء إثر استهداف الفصائل الثورية موقع لهم غرب حماة بصاروخ موجه.

وتمكنت الجبهة الوطنية للتحرير من قتل ضابط برتبة ملازم أول يدعى سومر أسعد رشيد وعنصر يدعى علي فؤاد غانم، إثر استهداف مقر عسكري لهم بصاروخ موجه.

وأفاد مصدر عسكري لوكالة شاهد أن الاستهداف أدى أيضاً إلى تدمير قاعدة صواريخ من نوع كورنيت، وذلك على جبهة الحاكورة في منطقة سهل الغاب بريف حماة الغربي.

وقتل ضابط برتبة ملازم أول، وعنصران آخران، إثر استهداف سيارة عسكرية لـ”الفرقة 25 مهام خاصة” على جبهة الملاجة جنوب إدلب، بصاروخ تاو.

تجدر الإشارة إلى أن هذه الاستهدافات تأتي رداً على قيام قوات الأسد وميليشيات إيران بقصف القرى والبلدات في شمال غربي سوريا، وذلك في إطار خرقها المستمر لاتفاق وقف إطلاق النار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى