محلية

عليهم آثار التعذيب.. العثور على 3 جثث لعناصر من فاطميون الأفغانية في البادية

شاهد – متابعات
عثرت ميليشيا فاطميون الأفغانية، صباح اليوم الثلاثاء، على جثث عناصر لها تم قتلهم بطريقة استثنائية على طريق تدمر – ديرالزور في البادية الشرقية.

وقالت شبكة “عين الفرات” المحلية، إنَّ فاطميون عثرت على جثث 3 من عناصرها تعرضوا للتعذيب وتشويه ملامح الوجه، وجرى التأكيد من أنَّ أحد القتلى هو عنصر في الميليشيا دون سن الـ18، بحسب تحليلات الطب الشرقي في مستشفى تدمر العسكري، والذي استلم الجثث من الميليشيا.

وذكرت الشبكة أن فاطميون رجحت أن يكون العناصر الذين تم العثور عليهم هم من عناصر دورية مكونة من 5 أشخاص تابعة للميليشيا فقدوا منذ 8 أيام مع عربتهم العسكرية في منطقة وادي البديع جنوب شرق تدمر.

وألمحت إلى أن الميليشيات الإيرانية وميليشيا الدفاع الوطني فقدوا في الآونة الأخيرة العديد من عناصرهم في مناطق البادية وعلى الطرقات العامة نتيجة هجمات لمسلحين مجهولين تطال مواقعها.

وتنتشر ميليشيا “فاطميون” في عدة مواقع من الأراضي السورية ضمن مناطق نفوذ نظام الأسد، وهي ميليشيا أفغانية موالية لإيران، تأسست في العام 2014، وتتألف من أكثر من 3000 مقاتل من الطائفة الشيعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى