غير مصنف

واشنطن تدرس فرض عقوبات جديدة على موسكو ولافروف يصف الخطوة بـ “الغبية”

شاهد – متابعات
يحتمل أن تلجأ واشنطن إلى فرض عقوبات وطرد ضباط المخابرات الروسية في الولايات المتحدة تحت غطاء دبلوماسي، وفقا لما أوردته وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية، أمس الخميس.

وأشارت الوكالة إلى أنه من المتوقع أن يجتمع مسؤولون كبار يوم الأربعاء المقبل، لمناقشة الخطوات التي يجب اتخاذها.

و تأتي التحركات المحتملة بعيد إكمال مسؤولي إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، مراجعة استخباراتية للأفعال الروسية، مثل التدخل في الانتخابات، واختراق نظام “SolarWinds”، ما مهد الطريق للولايات المتحدة للإعلان عن إجراءات انتقامية قريبًا.

وتتهم أجهزة المخابرات الأمريكية، روسيا بالوقوف وراء اختراق “SolarWinds”، وهي شركة أمريكية تطور برامج للشركات للمساعدة في إدارة الشبكات والأنظمة والبنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات.

ونقلت الوكالة عن أحد الأشخاص المطلعين على النقاشات أن رد الولايات المتحدة من المحتمل أن يشمل فرض عقوبات على الأشخاص المقربين من الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، وكذلك الوكالات المرتبطة بالتدخل في الانتخابات.

من جهة أخرى، نقلت وكالة تاس الروسية عن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، اليوم الخميس، أن موسكو سترد على أي عقوبات “غبية” جديدة.

لافروف أضاف أن “روسيا سترد إذا فرضت الولايات المتحدة عقوبات جديدة وسترد على أي تحركات واشنطن غير الودية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى