محلية

قوات الأسد تعثر على جثتي عنصرين من الحرس الجمهوري في مكب نفايات شرقي الرقة

شاهد – متابعات
ذكرت شبكة “عين الفرات” أن قوات الأسد، عثرت صباح اليوم السبت، على جثتين لعناصر من الحرس الجمهوري داخل مكب النفايات الواقع جنوب قرية الخميسية شرقي الرقة.

وأوضحت أنَّ بعض الأهالي ممن يعملون في جمع النفايات أبلغوا حاجز الفرقة الرابعة عن وجود جثتين مكبلتي الأيدي في مكب النفايات، لتعمل دروية على تفقد الموقع والعثور على جثتين لعناصر من الحرس الجمهوري تم إعدامهم ميدانيا.

وأشارت إلى أنه جرى التعرف على أحد العناصر القتلى، وهو، نورس عطالله الناصيف، من أبناء ريف حماة الشرقي ويخدم إلزامياً في صفوف الحرس الجمهوري، وهو من ضمن مجموعة مكونة من 4 عناصر فقدها الحرس الجمهوري خلال اشتباكات وقعت بالقرب من جبل البشري، الخميس الفائت.

وذكرت أن قوات الأسد شنت، عقب العثور على الجثث، حملة مداهمة واعتقالات في قرية الخميسية طالت 6 أشخاص من عائلتي برزان والحاج حسين، ولم يعرف الجهة التي تم اقتيادهم نحوها.

وشهد الأسبوع الفائت ارتفاعاً ملحوظاً بالهجمات على مواقع قوات نظام الأسد والميليشيات الإيرانية والروسية في مناطق ريفي ديرالزور والرقة، وهو ما نتج عنه خسائر كبيرة في الأفراد.

والجمعة، قتل أكثر من 5 عناصر وأصيب نحو 15 آخرين، إثر هجوم شنه مسلحون مجهولون، على نقاط عسكرية لقوات الأسد في محيط حقل الورد النفطي الواقع عند أطراف بلدة الصالحية بريف البوكمال شرقي ديرالزور.

كما لقي 4 عناصر من ميليشيات الحرس الثوري الإيراني مصرعهم يوم الإثنين الماضي إثر تعرضهم لهجوم من قبل مجهولين شرقي حمص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى