محلية

موجهة بالليزر.. مصدر غربي يكشف طراز الصورايخ التي استهدفت مشفى الأتارب

شاهد – متابعات
كشفت مصادر غربية نوعية الصورايخ التي استهدفت بها روسيا مشفى الأتارب بريف حلب الغربي قبل أيام، مؤكدة أنها موجهة عبر الليزر.

وقال الباحث الأميركي “تشارلز ليستر” إن فريقاً بسيطاً من الباحثين التابعين للأمم المتحدة، تمكن من تحليل حطام القذائف وتوصل إلى أنها كانت من طراز “كراسنوبول” الموجهة ليزرياً بدقة، مشيراً إلى أنه تم إطلاقها بواسطة طائرة مسيّرة روسية.

وأشار الباحث الأمريكي في تغريدة على تويتر إلى أن الفريق الطبي في مشفى الأتارب التابع لمنظمة “سامز” الأمريكية وفريق الإنقاذ جمعوا حطام القذائف وتمكنوا من تصويرها بدقة وإرسال صورها لإجراء التحليل اللازم.

وأكد أن الأطباء وعمال الإنقاذ وجدوا في أثناء جمعهم للحطام، لوحات لدارات كهربائية تستخدم في تقنية التوجيه الدقيق لقذائف صاروخية.

وأضاف: “بفضل فريق صغير من محللي الذخائر والجغرافيا المكانية، تم التأكد من أن الكثير من الحطام يعزى مباشرة إلى قذائف كراسنوبول الصاروخية “أرض- أرض” موجهة بالليزر”.

جدير بالذكر أن مشفى الأتارب الجراحي تعرض يوم الأحد الماضي لقصف صاروخي أدى إلى استشهاد عدد من المدنيين وخروج المشفى عن الخدمة بشكل كامل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى