محلية

إيران تعزز مواقعها في منطقة الحزام الأخصر بالبوكمال وتلجأ إلى الاستثمار

شاهد – متابعات
تقوم الميليشيات الإيرانية بتجهيز منطقة الحزام الأخضر الواقعة عند أطراف مدينة البوكمال وتعتبر المدخل لقاعدة الإمام علي الإيراني، وتضم حالياً العديد من آبار المياه وغيرها، بالخنادق والتعزيزات.

وذكرت شبكة “عين الفرات” أنَّ الميليشيات الإيرانية عملت على حفر أنفاق جديدة وبناء غرف اسمنتية في الحزام، والتجهيز لمعارك قد تشهدها المنطقة.

وأشارت إلى أن التحركات جاءت بأمر من القائد العسكري الأول بالحرس الثوري في البوكمال، الحاج عسكر، وإشراف مباشر من نائبه، الحاج سجاد الإيراني، وتنفيذ من قائد الفوج 47 المحلي التابع للحرس الثوري الإيراني، يوسف الحمدان “أبو عيسى المشهداني”، والمدعو، ناجح خليف الحاج، قائد أحد الميليشيات الإيرانية والمسؤول عن حفر الخنادق والآبار في الحزام وقاعدة الإمام علي.

وفي سياق منفصل، فعلت الميليشيات الإيرانية فرازات النفط الموجودة بالقرب من الحزام ومنطقة الحسيان، واسثتمار آبار نفط البوكمال، وذلك بعد توقف الاستثمار لعدة شهور بسبب خلاف بين الإيرانيين والروس.

كما كثَّفت من استثماراتها بمدينة البوكمال، مؤخراً، عبر تجهيز معمل لقوالب الثلج ومحطات وقود واستثمارات أخرى سواء مستأجرة من أصحابها أو مستولى عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى