محلية

الائتلاف الوطني يدين تصريحات المنسق الإعلامي لـ مسد

 

الائتلاف الوطني يدين تصريحات المنسق الإعلامي لـ مسد

الائتلاف الوطني يدين تصريحات المنسق الإعلامي لـ مسد

أدان الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة، الأربعاء، تصريحات المنسق الإعلامي لمجلس سورية الديمقراطية “مسد” التابع لتنظيم pkk الإرهابي.

وطالب الائتلاف في بيان رسمي، دولة الدنمارك، حيث يقيم المنسق الإعلامي لمسد، بالتحقيق بخصوص تصريحاته واعتبارها نشراً للكراهية وتحريضاً على القتل والإجرام والإرهاب.

وأشار بيان الائتلاف أن تصريحات ابراهيم ابراهيم “تنسجم مع الممارسات الإرهابية لتنظيم pkk وكل ما يتفرع عنه من أسماء في سورية” حيث مارس جميع أنواع القتل والتهجير والتمثيل بالجثث، حسب تقارير حقوقية دولية.

وجدد الائتلاف في بيانه إدانة المنظمات التابعة لتنظيم pkk وطالبها بالجلاء عن المناطق التي احتلتها بعد تهجير أهلها، والكف عن استخدام السوريين وقوداً لحربها العبثية.

وختم الائتلاف الوطني بيانه بالتشديد على التزامه بمبادئ الثورة التي تدعو إلى الحرية والمواطنة والعدالة لكل السوريين على اختلاف أعراقهم وجنسهم ودينهم.

وكان المنسق الإعلامي لمسد في أوروبا، دعا خلال لقاء تلفزيوني، الثلاثاء، إلى قتل نصف السكان في إدلب بدعوى أنهم إرهابيون، منتقداً وصول المساعدات إليهم.

ويعدّ مجلس سورية الديمقراطية الذراع السياسي لقوات قسد، التي تصنفها تركيا والولايات المتحدة بالإضافة لعدة دول أوروبية كمنظمة إرهابية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى