سياسي دولي

لنقل مرتزقة سوريين.. قوات ليبية ترصد 14 رحلة جوية لأجنحة الشام نحو ليبيا

شاهد – متابعات
أعلنت قوات “بركان الغضب” التابعة للجيش الليبي في بيان لها، عن رصد 14 رحلة جوية لطيران “أجنحة الشام” لنقل مقاتلين مرتزقة لصالح اللواء المتقاعد “خليفة حفتر”، منذ التوقيع رسمياً على وقف إطلاق النار في تشرين الأول الماضي، بحسب شبكة شام المعارضة.

وذكر البيان أن أجنحة الشام سيرت 14 رحلة لنقل المرتزقة من سوريا إلى مناطق سيطرة حفتر منذ توقيع وقف إطلاق النار، حيث يقلع الطيران من مطاري دمشق وقاعدة حميميم الروسية في اللاذقية، ويهبط في مطار بنينا في بنغازي أو قاعدة الخادم الإماراتية جنوب المرج.

وكشف تقرير لمنظمة “سوريون من أجل الحقيقة والعدالة”، عن قيام شركات أمنية روسية بتواطؤ مع النظام السوري بتجنيد ما لا يقل عن 3 آلاف مقاتل سوري، لغرض القتال في ليبيا، دعما لقوات اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر، ضد قوات “حكومة الوفاق”.

وكانت أحدث دفعة مقاتلين نقلتها القوات الروسية، نهاية شباط الفائت وشملت قرابة الـ 25 شاباً من أبناء مدن وبلدات الغوطة الشرقية، وذكر موقع “صوت العاصمة” أن العقود نُظمّت برعاية وسطاء لشركة “فاغنر” الأمنية الروسية، ونصت على تقاضي كل مقاتل مبلغ 1200 دولار أمريكي شهرياً.

وسبق أن أرسلت روسيا مجموعة قوامها 25 مقاتلاً من أبناء مدينة دوما في الغوطة الشرقية، إلى مدينة بنغازي الليبية عبر مطار دمشق الدولي مطلع شباط 2020، وأخرى قوامها 65 عنصراً من أبناء المدينة ذاتها، جرى تجنيدهم مطلع أيلول 2020.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى