سياسي محلي

ميليشيا قسد تدين زيارة وفد الائتلاف الوطني إلى أربيل

شاهد – متابعات
اعتبرت ممثلية ما تسمى بـ“الإدارة الذاتية” في إقليم كردستان بأن زيارة وفد الائتلاف الوطني برئاسة نصر الحريري إلى أربيل عاصمة إقليم كردستان – العراق جاءت “في سياق الإضرار التام بالقضية الكردية، ووضع عراقيل وعقبات حقيقية حيال مجرى المفاوضات الكردية” في سوريا.

والثلاثاء زار نصر الحريري إقليم كردستان – العراق على مدى ثلاثة أيام التقى خلالها برئيس الحزب “الديمقراطي الكردستاني”، مسعود برزاني، وعدد من مسؤولي الإقليم.

وكانت المفاوضات بين القوى الكردية، قد بدأت بعد إعلان قائد قوات “قسد”، مظلوم عبدي، عن “مبادرة لتوحيد الصف الكردي” برعاية أميركية، أواخر 2019.

لكنها توقفت بسبب رحيل الفريق الأميركي الدبلوماسي في شمال شرقي سوريا، إلى الولايات المتحدة ومتابعة الانتخابات الرئاسية، التي انتهت بفوز المرشح الديمقراطي، جون بايدن.

وفي وقت سابق صرحت “السفارة الأمريكية في دمشق”، بدعمها لحوار المكونات الكردية شمالي شرق سورية، معتبرة أن المناقشات الكردية الداخلية، من شأنها أن تدعم العملية السياسية الأوسع في سورية. وهو ما واجه ترحيبا من قبل الطرفين الكرديين، وسط إشارات إلى أن المباحثات بين القوى الكردية السورية من المتوقع أن تستأنف في شباط/فبراير الفائت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى