سياسي دولي

حزب دنماركي يدعو للتواصل مع نظام الأسد بشأن اللاجئين.. والحكومة تكشف موقفها

شاهد – متابعات
كشفت الحكومة الدنماركية عن تقديم الحزب الليبرالي الدنماركي المعارض مقترحاً للتواصل مع نظام الأسد، بشأن إعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم.

ونقلت صحيفة “يولاندس بوستن” عن مسؤولين في الحكومة الدنماركية قولهم إن الحكومة لا تدعم اقتراح الحزب الليبرالي، لأن ذلك” سيرسل إشارة خاطئة تماماً بأن الدنمارك تنظر إلى الأسد باعتباره المنتصر في سوريا”.

وكان المتحدث باسم الشؤون الخارجية في الحزب الليبرالي قد دعا حكومة بلاده إلى اتفاق يدعو نظام الأسد لاستعادة السوريين، والضغط للقيام بهذه الخطوة على مستوى الاتحاد الأوروبي.

بعد ذلك نشر بياناً قال فيه: “أود أن أؤكد أن الحزب الليبرالي لا يعتقد أن الدنمارك يجب أن تعترف بنظام الأسد، الأسد “دكتاتوري إجرامي، يجب أن يذهب إلى محكمة جرائم الحرب”.

تجدر الإشارة إلى وجود قرابة 18 ألف لاجئ سوري في الدنمارك، تعرف الحكومة الدنماركية بموقفها الرافض لوجودهم ومساعيها الدائمة لسحب الإقامات منهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى