محلية

روسية تعتزم تسيير دوريات في درعا.. وبوادر اتفاق جديد تلوح في الأفق

شاهد – متابعات
أكدت مصادر محلية أن روسيا تعتزم تسيير دوريات في ريف درعا الغربي جنوبي سوريا، بعد اتفاق بين اللجنة المركزية وضباط روس وآخرين من نظام الأسد.

وبحسب المصادر فإن الاتفاق كان يقضي بأن يبدأ تسيير الدوريات من إزرع إلى طفس ثم إلى مركز المدينة، برفقة مركبات تابعة للأمن العسكري، في آخر يوم من شباط/فبراير الماضي، إلا أنه تأجل لوقت لاحق.

وأشارت المصادر إلى أن الاجتماع حضرته اللجان المركزية، وضباط روس واللجنة الأمنية التابعة للنظام بحضور كل من اللواء حسام لوقا والعميد لؤي العلي.

وبحث الاجتماع ملفات الموظفين المفصولين والمعتقلين وإيقاف الملاحقة الأمنية والنظر في أوضاع المنشقين والمتخلفين عن الخدمة العسكرية، وإجراء تسوية جديدة لهم يمنحوا بموجبها تأجيلاً لمدة نصف عام.

وطالبت اللجان المركزية بحل مسألة المطلوبين والمتخلفين عن الخدمة، وذلك كبادرة حسن نية قبل تسيير الدوريات.

يذكر أن محافظة درعا جنوبي سوريا تشهد منذ دخول نظام الأسد إليها بموجب اتفاق التسوية توترات أمنية كبيرة وعمليات اغتيال متكررة، وقد شهدت الأسابيع القليلة الماضية قيام الفرقة الرابعة بحشد قواها قرب طفس تمهيداً لاقتحامها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى