سياسي دولي

تركيا توضح أهمية عملية “درع الربيع” في إدلب وتكشف خسائر نظام الأسد خلالها

شاهد – متابعات
أصدرت وزارة الدفاع التركية بياناً بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لعملية درع الربيع التي أطلقتها ضد نظام الأسد في محافظة إدلب شمال غربي سوريا العام الماضي.

وأكدت الوزارة أن العملية التي نفذتها بين 27 شباط و5 آذار من عام 2020، منعت حدوث مأساة إنسانية كبيرة شمالي سوريا، مشيرة إلى أنها هدفت إلى منع توسع النظام وضمان أمن القوات التركية في المنطقة.

وأضاف البيان: استهدفت العملية ضمان أمن السكان في المنطقة وعودتهم إلى ديارهم بطريقة آمنة وطوعية وكريمة، وحالت دون حدوث موجة هجرة نحو الحدود التركية بسبب هجمات النظام”.

وأشارت إلى أن العملية أسفرت عن تحييد 3 آلاف و473 عنصراً من قوات الأسد، وإسقاط 3 طائرات و8 مروحيات وطائرة مسيرة مسلحة وتدمير 93 دبابة و36 عربة مدرعة و67 مدفعاً و10 أنظمة للدفاع الجوي.

تجدر الإشارة إلى أن وزارة الدفاع التركية أعلنت في 27 شباط العام الماضي انطلاق عملية درع الربيع ضد ميليشيات الأسد وإيران في إدلب بعد قيام الطيران الروسي باستهداف مقر للقوات التركية ما أسفر عن سقوط عشرات الشهداء والجرحى وانتهت العملية بوقف تقدم نظام الأسد وتوقيع اتفاق وقف إطلاق نار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى