محلية

افتتاح مركز للتقنيات الإيرانية في سوريا.. والهدف نشر محتوى ديني!

شاهد – متابعات
قال الرئيس التنفيذي لـ “اتحاد إنتاج ونشر المحتوى في الفضاء الإلكتروني” الإيراني، سعيد مشهدي، إنّ نائب الرئيس للعمليات والتكنولوجيا، سورنا ساتاري، افتتح مركزا للتقنيات الإيرانية خلال زيارته لسوريا.

وأضاف أنّ المركز سيكون مسؤولا عن تبادل التكنولوجيا بين البلدين، وتصدير التقنيات الإيرانية إلى سوريا، وكشف أنهم ينسقون فريقا لمساعدة مركز تكنولوجيا تابع لوزارة الثقافة والإرشاد الإسلامي الإيراني، وذلك لإعداد إنتاج المحتوى للشعب السوري بمساعدة من منصات إيرانية بارزة.

وفي خطوة سابقة، أنشأت إيران مجمّعاً ترفيهياً “ضخماً” في بلدة حجيرة التابعة لناحية يلدا في ريف دمشق الجنوبي الشرقي، وفقا لصحيفة الشرق الأوسط التي اعتبرت أن هذه الخطوة الإيرانية تأتي ضمن مسعى طهران لترسيخ النفوذ في سوريا.

ويبعد المجمّع الترفيهي نحو 1 كيلو متر شمال السيّدة زينب، المعقل الرئيسي للميليشيات الإيرانية في المنطقة التي تبعد عن العاصمة نحو 8 كيلومتر.

وفسّر “أهالٍ” الخطوة الإيرانية بأنّها “تحدٍ لروسيا التي سبق وأن كبحت محاولات لإيران لتشكيل ضاحية جنوبية هناك شبيهة بتلك التي شكلتها في جنوب العاصمة بيروت” بحسب الصحيفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى