محلية

إيران تنشئ مجمعاً ترفيهياً ضخماً جنوبي دمشق

شاهد – متابعات
أنشأت إيران مجمّعاً ترفيهياً “ضخماً” في بلدة حجيرة التابعة لناحية يلدا في ريف دمشق الجنوبي الشرقي، وفقا لـ”صحيفة الشرق الأوسط” التي اعتبرت أن هذه الخطوة الإيرانية تأتي ضمن مسعى طهران لترسيخ النفوذ في سوريا.

ويبعد المجمّع الترفيهي نحو 1 كيلو متر شمال السيّدة زينب، المعقل الرئيسي للميليشيات الإيرانية في المنطقة التي تبعد عن العاصمة نحو 8 كيلومتر.

وأطلق عليه اسم “الشهيد العقيد هيثم سليمان”، ويقع في الجهة الشمالية الغربية من “حجيرة” وعلى التماس مباشرة مع الحدود الإدارية لـ”ببيلا” التي تعتبر منطقة نفوذ روسية.

وفسّر “أهالٍ” الخطوة الإيرانية بأنّها “تحدٍ لروسيا التي سبق وأن كبحت محاولات لإيران لتشكيل ضاحية جنوبية هناك شبيهة بتلك التي شكلتها في جنوب العاصمة بيروت” بحسب الصحيفة.

ويحيط بالمجمع سور ضخم رفعت عليه رايات الميليشيات الإيرانية والعلم الذي يتبناه النظام السوري، بالإضافة إلى لوحة رخامية موضوعة في غرفة كبيرة قبالة السور، ثبّت عليها صورة كبيرة تجمع رأس النظام بشار الأسد والمرشد علي خامنئي وقائد فيلق القدس، قاسم سليماني.

وذكرت الصحيفة أن الجهة القائمة على تتفيذ المشروع هي مؤسسة جهاد البناء الإيرانية في سوريا، ويدل المشهد العام له على أن أموالا كبيرة أنفقت عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى