محلية

إيران تعمل على بناء حسينية في ناحية مسكنة شرقي حلب

شاهد – متابعات
بدأت إيران، العمل على إنشاء حسينية في ناحية مسكنة بريف حلب الشرقي، بعد أيام من زيارة وفد إيراني، البلدة، التي تخصع لنفوذ قوات شيعية موالية لطهران.

وأوضحت شبكة “عين الفرات” أن المليشيات الإيرانية أوكلت مهمة البناء ل”أحمد الخلف الفرج” شيخ عشيرة “البوحسن”، الذي سيقوم بأعمال التشييد، على أرضه في قرية “رده كبير” بناحية مسكنة.

وأضافت أن المليشيات بدأت بتجنيد الشباب من العوائل الفقيرة في صفوفها، عن طريق إغرائهم بالمال والمساعدات.

كما عززت كتيبة الحوارث المدعومة من مليشيا حزب الله اللبناني، حواجزها في قريتي “رده كبير” و”رده صغير”، بعد صدور أمر بناء الحسينية.

والأربعاء، زار وفد إيراني قادم من لبنان، ناحية مسكنة، بهدف دعم نشاطات يقوم بها حزب الله اللبناني في نشر التشيع في المنطقة، وتألف الوفد من ثلاثة إيرانيين، و التقى بشيخ عشيرة البوحسن الذي زار طهران أكثر من مرة.

وغدت مسكنة، مؤخرا، محط اهتمام كبير لمليشيا حزب الله، الذي يعمل على تشييع المنطقة بشكل كامل.

وتسيطر الميليشيات الإيرانية على بلدة “مسكنة” بريف حلب الشرقي، ويبلغ عدد عناصر المليشيات داخلها قرابة 500 عنصر غالبيتهم أفغان وإيرانيون ولبنانيون، وعناصر من ريف حمص من أبناء الطائفة العلوية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى