محلية

الدفاع المدني يعثر على مقبرة جماعية على أطراف مدينة الباب

شاهد – متابعات
قال الدفاع المدني السوري، إن فرقه عثرت على جثث مجهولة الهوية، اليوم الأربعاء، على أطراف مدينة الباب شرقي حلب.

وفي التفاصيل، ذكر الدفاع عبر معرفاته الرسمية أن فرقه عثرت على عدد من الجثث مجهولة الهوية، أثناء العمل في إزالة أنقاض في منطقة طريق السد، على أطراف مدينة الباب بريف حلب الشرقي.

وأضاف أن الفرق انتشلت منها 7 جثث ونقلتها إلى المشفى ليتم توثيقها، مشيرا إلى أنها تواصل العمل في المنطقة لانتشال باقي الجثث.

وربما تكون هذه المقبرة، لضحايا تم قتلهم على يد تنظيم الدولة “داعش” الذي سيطر على مدينة الباب بين عامي 2013 و2017، وطرد منها خلال عملية مشتركة للجيشين التركي والوطني السوري تحت مسمى “درع الفرات”.

وسبق أن عثر على عدد من المقابر الجماعية في مدينة الباب، ضمت عشرات الضحايا الذين أعدمهم داعش خلال سيطرته على المدينة.

ففي 28 آذار 2017 ، عثر على مقبرة جماعية لأشخاص أعدمهم تنظيم “داعش” في محيط جبل “عقيل” قرب مدينة الباب ضمت تسع جثث يرجّح أنها لمقاتلين من “الجيش الحر” وفقا للزي الذي يرتدونه.

وفي 31 آذار من نفس العام عثرت فرق الدفاع المدني، على مقبرة جماعية في المدينة، كانت عبارة عن بئر قديمة استخدمها تنظيم “داعش” كمقبرة جماعية لرمي جثث أشخاص أعدمهم خلال سيطرته على المدينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى