محلية

ميليشيا قسد تستولي على مواقع لـ”نظام الأسد” في القامشلي والحسكة

شاهد – متابعات
استولت قوات الأمن التابعة لميليشيا “قسد”، على المطاحن العامة في مدينتي الحسكة والقامشلي التي كانت تحت إدارة نظام الأسد.

وقال الإعلام الرسمي لنظام الأسد “إن الأساييش استولت بالقوة على المطاحن في مدينتي الحسكة والقامشلي ونهبت محتوياتها والسيارات التابعة لها”.

كما “أجبرت السائقين فيها بالقوة على العمل بإمرتها بعد تهديدهم بالاعتقال والخطف”.

من جهة أخرى، نقلت “وكالة قاسيون” المعارضة، عن مصادر أخرى أن الإدارة الذاتية بعد أن استولت على المطاحن أبقت على العاملين فيها وخيرتهم باستلام مرتباتهم الشهرية عن طريقها أو الرحيل بعد أن وضعت حراسة على المطحنة ومرآب الحبوب.

والأحد، عاد التوتر بين قوات الأسد وميليشيا “قسد”، في مدينة القامشلي، بعد إطلاق ميليشيا الدفاع الوطني النار على حاجز لقسد وسط المدينة.

وفي وقت سابق، عقد اتفاق بين ميليشيا “قسد” وروسيا، يُحظَر بموجبه تحرك قوات نظام الأسد في كل من الحسكة والقامشلي شمال شرقي سورية، إلا بإذن ومرافقة من عناصر الميليشيا التي تسيطر على كامل شرقي نهر الفرات، عدا مربعين أمنيين في مدينتي الحسكة والقامشلي، لا يزال النظام يتمركز فيهما.

وساد التوتر بين قسد وقوات الأسد على خلفية الصراع على مدينة عين عيسى الاستراتيجية، منذ مطلع كانون الثاني الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى