محلية

“بهجت سليمان” يصارع الموت في مشفى تشرين العسكري

شاهد – متابعات
قالت جريدة “زمان الوصل” المعارضة، إن هناك حدثان حملتهما رياح الأنباء المؤكدة خلال الساعات الأخيرة، يخصان اثنين من عتاة مجرمي النظام.

وذكرت أنه بات مؤكدا أن اللواء بهجت سليمان، أحد أعمدة مخابرات الأسد في عهدي الوالد والولد، (حافظ وابنه بشار) يمر بأزمة صحية جدية، تركته يصارع الموت، وألزمته غرفة العناية المشددة في مشفى تشرين العسكري.

ونقل إعلام موال عن “حيدرة”، بأن والده بهجت يمر منذ نحو أسبوعين بعارض صحي “ليس سهلا”، طالبا من “الأصدقاء والأحباء” الدعوة له.

الخبر الثاني يخص اللواء غسان إسماعيل، رئيس المخابرات الجوية، أكثر أذرع المخابرات شراسة، والذي فقد ابنه “زين العابدين”، ذي الـ17 عاماً، ومن المقرر أن يشيع بعد ظهر اليوم الاثنين في مسقط رأس العائلة بـ”جنينة رسلان” في ريف طرطوس.

وينحدر “إسماعيل” من عائلة عسكرية بامتياز، فهناك 3 أشقاء له برتب عالية في الجيش وهو رابعهم، كما أن والد زوجته كان عميدا، وفقا للصحيفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى