سياسي دولي

واشنطن والأمم المتحدة تؤكدان التزامها بالقرار 2254

شاهد – متابعات
أكدت الولايات المتحدة الأمريكية والأمم المتحدة إلتزامها في العملية السياسية في سوريا وفقاً لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

جاء ذلك خلال مكالمة هاتفية بين وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بحثا خلالها عدداً من القضايا الدولية.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية نيد برايس إن بلينكن أكد لـ”غوتيريش” التزام الولايات المتحدة بالتعاون متعدد الأطراف، واهتمامها بالتنسيق الوثيق مع الأمم المتحدة بشأن العديد من التحديات التي يواجهها العالم.

وأضاف أن الجانبان أكدا التزامهما بالعملية السياسية وفق قرار مجلس الأمن الدولي 2254، وتمديد التفويض عبر الحدود لتقديم المساعدات، والمساهمة في تخفيف معاناة الشعب السوري.

يذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية انتقدت قبل أيام خلال جلسة مغلقة لمجلس الأمن الدولي تعطيل نظام الأسد لعمل اللجنة الدستورية مؤكدة على ضرورة تسريع مهامها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى