سياسي دولي

طالبت به روسيا.. تركيا تفرج عن المتهم بقتل الطيار الروسي في سوريا عام 2015

شاهد – متابعات
غادر المواطن التركي “ألب أرسلان تشيليك” السجن، اليوم الخميس، بعد سنوات من ادعائه قتل الطيار الروسي “أوليغ بيشكوف” فور إسقاط طائرته فوق سوريا عام 2015، وطلبت موسكو في مرات عديدة أنقرة بتسليمها إياه، لكن دون جدوى.

ونقلت وكالة “نوفوستي” الروسية، عن المحامي “مراد أوستونداغ” إطلاق سراح موكله تشيليك، بعد انقضاء عقوبة السجن لمدة خمس سنوات الصادرة بحقه في أيار 2017 عن محكمة في مدينة إزمير بتهمة حيازة أسلحة بصورة غير قانونية.

وسبق أن ادعى تشيليك الذي كان يقود فصيلاً مسلحاً في سوريا، عقب حادثة إسقاط طائرة “سو-24” روسية من قبل مقاتلة “إف-16” تركية في 24 تشرين الثاني 2015، أنه من أطلق النار وقتل الطيار الروسي بيشكوف أثناء هبوطه بالمظلة.

لكن بعد اعتقاله في 2016، تراجع “تشيليك” عن اعترافاته هذه، وزعم أنه لم يطلق النار على “بيشكوف” وأمر المقاتلين التابعين لقيادته بعدم استهداف الطيار الروسي.

وكانت صحيفة “حرييت” التركية، قالت، إن قوات الأمن قامت باعتقال قاتل قائد الطيارة الروسية التي أسقطتها مقاتلات حربية تركية، وأوضحت أن قوات كبيرة من الأمن التركي اعتقلت “شيليك” الذي طلبت موسكو في مرات عديدة أنقرة بتسليمها إياه.

وقال المتحدث باسم الرئاسة الروسية في حينها، “دميتري بيسكوف”: “يمكن لموسكو أن تعرب عن أسفها من جديد بسبب عدم وجود إي إشارات من قبل تركيا حول اعترافها بمسؤوليتها عن إسقاط القاذفة من أجل تطبيع العلاقات”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى