محلية

ميليشيا موالية لإيران تكثف نشاطها لإنشاء معسكر ضخم شرقي تدمر

شاهد – متابعات
تعمل ميليشيا “فاطميون” الأفغانية الموالية لإيران، على إنشاء معسكر ضخم داخل محمية التليلة شرقي مدينة تدمر، بحسب ما أفادت “شبكة عين الفرات” المعارضة.

وقالت الشبكة إن الميليشيا التابعة للحرس الثوري الإيراني، كثفت خلال الساعات الأخيرة، من نشاطها داخل محمية التليلة شرقي مدينة تدمر، بغية إنشاء معسكر تدريبي خاص بالمنتسبين الجدد.

ونقلت عن مصدر خاص أنَّ ميليشيات الحرس الثوري الإيراني منعت المدنيين والعسكريين من دخول منطقة المحمية تزامناً مع عمليات حفر وتخطيط تجري بداخلها.

وأضافت بأنَّ “فاطميون” استقدمت نحو 70 عاملاً من عمال حفر الخنادق، من أبناء عشائر الحديديين والبريجات من محافظة حمص، ويقيمون داخل خيام مؤقتة لحين انتهاء العمل.

وتمتد أعمال حفر الخنادق على مساحة 12 هكتاراً بشكل مستطيل، كما رافقها استقدام غرف مسبقة الصنع من مدينة حمص ورفع سواتر ترابية بمحيط الخنادق.

وأشارت الشبكة إلى أنَّ المعسكر لا يزال في بداياته وملامح ما سيحتويه غير واضحة، حتى الآن، ولكن الأكيد بأنَّه تحت رعاية إيرانية بعيداً عن أنظار الروس وقوات النظام السوري، ومن المرجح انتهاء العمل بتشييد المعسكر بداية نيسان القادم.

وتسعى الميليشيات الإيرانية للتمدد في ريف حمص الشرقي، في حين تحاول روسيا فرض الرقابة على التحركات الإيرانية عبر إنشاء نقاط استطلاع قريبة من المقرات الإيرانية وإطلاق التوجيهات للإيرانيين بضرورة إخلاء بعض المواقع الحساسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى