سياسي دولي

البنتاغون يؤكد بقاء القوات الأمريكية في سورية

شاهد – متابعات
صرح المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون”، جون كيربي، أن وجود القوات الأميركية في سوريا سوف يستمر، طالما هناك تهديد من جانب تنظيم الدولة.

وأدلى كيربي بهذه التصريحات لقناة “الحرة”، وقال إن وجود القوات الأمريكية في سوريا “صغير وهو يركز على ملاحقة عناصر تنظيم الدولة بالتعاون مع قوات سوريا الديمقراطية (قسد)”.

وأشار إلى أن تهديد تنظيم داعش “تقلص كثيراً” خلال السنوات الماضية، لكنه لا يزال موجوداً، وتابع “طالما كانت هناك حاجة لنا لمواجهته، فإننا سوف نستمر”.

وبدأت القوات الأمريكية عملياتها البرية في سوريا أواخر العام 2015، حيث وصل عدد من عناصر الوحدات الخاصة إلى مناطق في شرق وشمال البلاد، لتشكيل تحالف مع ميليشيات محلية وفصائل معارضة للنظام، ضد تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وفي 19 كانون الأول 2018 أعلن الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب سحب القوات الأمريكية المتواجدة في سوريا عبر تغريدة على حسابه على تويتر قال فيها بأن الولايات المتحدة هزمت تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا، وأن ذلك الهدف كان المبرر الوحيد لوجوده هناك. وهو مالم يتحقق على أرض الواقع.

وبحسب أحدث إحصائية لمركز جسور للدراسات: يمتلك التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتّحدة الأمريكية 33 موقعاً عسكرياً بين قاعدة ونقطة، وذلك ضمن 4 محافظات سورية وهي: 19 في الحسكة، و10 في دير الزور، و2 في الرقة، و2 في ريف دمشق.ويُشكّل انتشار التحالف الدولي في شرق سوريا عائقاً أمام انتشار روسيا وإيران .ويرى المركز أن انسحاب الولايات المتحدة من محافظة حلب أسهم في وصول روسيا إلى المنطقة وإنشاء نقاط وقواعد لها بعد عقد تفاهم مع ميليشيا قسد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى