محلية

الخوذ البيضاء تدين الاعتداء على إحدى فرقها في إدلب

شاهد – متابعات
أدانت منظمة الدفاع المدني السوري المعروفة بـ”الخوذ البيضاء”، تعرض إحدى سياراتها للاعتداء، يوم أمس الخميس، بريف إدلب الشمالي.

وذكرت المنظمة في بيان، أن مسلحين مجهولين اعترضوا سيارة بداخلها متطوعان أثناء تنفيذ مهمة إنسانية على طريق حربنوش – الشيخ بحر بريف إدلب الشمالي.

وأضافت أن المجموعة اقتادت العنصرين مع السيارة إلى منطقة جبلية ثم أطلقوا سراحهما بعد أن استولوا على سيارتهما والمعدات التي بداخلها بالإضافة إلى الأغراض الشخصية للمتطوعين.

وأكد البيان أن مثل هذا العمل لا يخدم إلا نظام الأسد وحليفه الروسي ويأتي في سياق حربهم المستمرة على الخوذ البيضاء سواء بالاستهداف المباشر أو في إطار حربهم الإعلامية التي تهدف إلى تشويه صورتها بعد أن وثقت جرائمهم وقدمتها للمجتمع الدولي.

وأشارت المنظمة إلى أن عملية الخطف لن تثني فرقها عن مواصلة العمل الإنساني والجهود في مساعدة الأهالي والوقوف إلى جانبهم، إلا أن هذه الأعمال تصعب عملية مساعدة المدنيين، مؤكدة أن حماية فرقها مسؤولية الجهات المسيطرة على الأرض.

ويوم أمس الخميس، قام مسلحون مجهولون بخطف عنصرين من الدفاع المدني شمال إدلب، وسرقوا السيارة وهواتفهم المحمولة قبل إطلاق سراحهم، وذلك بالتزامن مع شن وزير الخارجية الروسي هجوماً ضد المنظمة واتهامها بإثارة الاستفزازات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى