سياسي دولي

هل افتتحت روسيا مكتباً لـ”قسد” في موسكو؟

شاهد – متابعات
كشف مسؤول روسي حقيقة قيام بلاده بافتتاح مكتب لميليشيات قسد ممثلة بوحدات حماية الشعب YPG وحزب العمال الكردستاني PKK مكتباً في موسكو.

ونفى مستشار السفارة الروسية في أنقرة “ألكسندر سوتنيشنكو” أن يكون لوحدات حماية الشعب أو حزب العمال الكردستاني مكتب في موسكو.

وأوضح أن افتتاح مكتب لوحدات حماية الشعب في موسكو عام 2015 جاء رداً على إسقاط تركيا لمقاتلة روسية على الحدود السورية.

وأشار إلى أن العلاقات بين أنقرة وموسكو لم تكن جيدة حينها وشهدت العديد من التوترات، مضيفاً: “لا أدري من الذي فكر بذلك ولكن هناك أناس في موسكو قرروا دعم أعداء تركيا أيضا بغية الاستثمار”.

وشدد على أن تلك الخطوة كانت إعلامية واستعراضية بهدف الضغط على تركيا فقط، مضيفاً: “عندما ذهبت إلى موسكو أردت زيارة المكتب ولكني لم أجده، إنني أقول بشكل قاطع إنه لا وجود لمثل هذا المكتب، وكان هذا الأمر عملًا سياسياً بحتاً”.

ولفت إلى وجود تعاون بين تركيا وروسيا في مسار أستانا لحل الأزمة السورية، وفي ذات الوقت ليس لدى موسكو حوار جيد مع وحدات حماية الشعب أو PKK بسبب مواقفه الانفصالية.

يشار إلى أن روسيا افتتحت ممثلية للإدارة الذاتية التابعة لميليشيات قسد عام 2015 وسجلتها كمنظمة شعبية غير حكومية، وقد أطلقت الميليشيات على المكتب اسم ممثلية غربي كردستان في روسيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى