محلية

روسيا تعاقب سورياً شارك في المظاهرات ضد بوتين

شاهد – متابعات
فرضت محكمة “تيميريازيفسكي” الروسية غرامة مالية على مواطن سوري بسبب مشاركته في مظاهرة مناهضة للرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” الأسبوع الماضي.

وذكرت المتحدثة باسم المحكمة “ماريا بروخوريشيفا”، أن المحكمة قررت تغريم مواطن سوري شارك في مظاهرات بموسكو بمبلغ مالي قدره 15 ألف روبل روسي (نحو 200 دولار أميركي) لانتهاكه لوائح إدارية.

وزعمت في تصريح لـ”وكالة أنباء نوفوستي”، الروسية أن المواطن السوري ارتكب جريمة بموجب قانون الجرائم الإدارية للاتحاد الروسي ولذلك حكم عليه بغرامة مالية. 

وفي الثالث والعشرين من شهر كانون الثاني/ يناير الماضي شهدت روسيا حركة احتجاجات كبيرة ضد بوتين بسبب الانتهاكات بحق المعتقلين، وقد قامت الأجهزة الأمنية باعتقال أكثر من عشرة آلاف شخص على خلفية هذه المظاهرات.

جدير بالذكر أن شرارة الاحتجاجات كانت قيام السلطات الروسية باعتقال المعارض البارز نافالني أحد ألد خصوم بوتين أثناء عودته من المانيا بعد رحلة علاج استمرت مدة خمسة أشهر، وقد حكمت المحكمة عليه بالسجن لمدة 3 سنوات ونص بتهمة انتهاك شروط الرقابة القضائية المفروضة عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى