محلية

الحرس الثوري يعتقل قيادي من قوات الأسد شرقي حمص

شاهد – متابعات
تعرض أحد مسؤولي ميليشيا الدفاع الوطني التابعة لنظام الأسد، للاعتقال، على يد الحرس الثوري، مساء أمس الإثنين، في مدينة تدمر بريف حمص الشرقي، ما تسبب بحالة من التوتر بين الطرفين.

وأفادت شبكة “عين الفرات” المعارضة، بأنَّ دورية للحرس الثوري الإيراني استوقفت، “حسان عزيز”، أثناء مروره من حي الجمعيات الغربية بمدينة تدمر، واعتقلته مع 3 عناصر دون توضيح الأسباب.

وتسببت عملية الاعتقال بحالة من الاستنفار الشديد بين الطرفين وسط تهديدات بأن يرتقي الأمر لاشتباكات في حال لم يتم الإفراج عن مسؤول الدفاع الوطني.

وقالت الشبكة إن “حسان عزيز” من المسؤولين العسكريين المقربين من النظام السوري، ويقود مجموعة تابعة للدفاع الوطني قوامها 700 عنصر.

وأشارت إلى أن حالة من العداء بين ميليشيات الحرس الثوري والدفاع الوطني باتت ظاهرة للعلن بعدة مناطق مثل الميادين وتدمر وغيرها، نتيجة اختلاف الولاء والتنافس الإيراني الروسي على مناطق سيطرة النظام السوري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى