سياسي محلي

إنذار تركي من كارثة إنسانية في الشمال السوري بسبب كورونا

 

أنذرت هيئة الإغاثة الإنسانية التركية (İHH)، الأحد، من كارثة إنسانية قد تعصف بالمدنيين السوريين في الشمال السوري في حال انتقال عدوى وباء كورونا إلى مخيمات النازحين.

وبحسب تصريحات نائب رئيس الهيئة “أرهان يملك” نقلتها وكالة “الأناضول” فقد شدد على ضرورة اتخاذ التدابير اللازمة لوقاية قرابة مليون نازح يقطنون في مخيمات بدائية بريفي محافظتي إدلب وحلب شمال سوريا”.

وأضاف أن “تدابير الحفاظ على مسافة التباعد الاجتماعي يكاد يكون مستحيلا، مما قد يؤدي إلى انتشار الأمراض المعدية خلال فترة وجيزة”.

وأشار إلى أن “المنطقة تعاني من نقص بالمستلزمات والكوادر الطبية، بعد سنوات من المعاناة، وأي وباء سيزيدها أضعافاً مضاعفة”.

ونوّه إلى أنه “تم توزيع كمامات تصنعها مراكز خياطة محلية على أكثر من 100 ألف سوري خلال 40 يوما الماضيين”.

وتحوي مناطق الشمال السوري بحسب “يملك” فقط 4 مستشفيات تقدم خدماتها الطبية لأكثر من 5 ملايين شخص.

يذكر أن وزارة الصحة في “الحكومة السورية المؤقتة” تشرف على إجراء اختبارات الإصابة بالفيروس في الشمال السوري دون تسجيل أي حالة إصابة حتى الآن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى